مجلة ثقافية فنية شاملة

مصير مقعد نقيب المحامين بعد وفاة الراحل رجائى عطية

0

يتساءل الكثيرون عن مصير مقعد نقيب المحامين، عقب وفاة النقيب رجائى عطية إثر تعرضه لوعكة صحية أثناء نظر جلسة محاكمة المحامين أمام جنايات إمبابة بالجيزة، فوفقا للقانون رقم 17 لسنة 1983 وتعديلاته، يتعين على مجلس النقابة الدعوى إلى انتخاب نقيب جديد يكمل المدة الباقية للنقيب الأسبق، وذلك خلال ستين يوما من شغر مركز النقيب .

وجاء نص المادة 142 من القانون أنه إذا شعر مركز النقيب لأى سبب وكانت المدة الباقية له تقل عن سنة يقوم أقدم الوكيلين مقامة بشرط أن يكون ممن يزاول المهنة مستقلا فإذا زادت المدة الباقية على سنة يتعين على مجلس النقابة الدعوى إلى انتخاب نقيب جديد يكمل المدة الباقية للنقيب الاصلى وذلك خلال ستين يوما من شغر مركز النقيب، وإذا شغر احد أعضاء المجلس لأى سبب كان عين المجلس بدلا منه للمدة الباقية من العضوية المرشح الحاصل على الأصوات التالية فى الانتخاب السابق مع مراعاة حكم المادة 131 وإذا لم يوجد تعين على مجلس النقابة الدعوة إلى انتخاب عضو جديد يكمل المدة الباقية للعضو الاصلى على أن يجرى الانتخاب خلال ستين يوما من تاريخ شغر المكان .

وتوفى صباح اليوم، رجائي عطية نقيب المحامين، إثر تعرضه لوعكة صحية أثناء نظر جلسة محاكمة المحامين أمام جنايات إمبابة بالجيزة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.