مجلة ثقافية فنية شاملة

حلقة نقاشية عن أهمية الدمج في التعليم وشروطه بملتقى أولادنا

0

تواصلت فعاليات الملتقي الخامس لمؤسسة "أولادنا" لفنون ذوي القدرات الخاصة" برئاسة سهير عبد القادر، حيث عقدت حلقة نقاشية مساء الأحد عن "أهمية الدمج في التعليم وشروطه وكيفية تطبيقه والتحديات" أدارتها انجي مشهور"استشاري ذوي الاحتياجات الخاصة"، وأميره الصباغ "أخصائي صعوبات تعلم ومرشد نفسي"، و رانيا رافت "رئيس مجلس إدارة جمعية أطفالنا"

المناقشه أتاحت لأولياء الامور الاستفسار عن كيفيه الدمج الخاصه باطفالهم.

تناولت الحلقة النقاشية، أهمية دمج ذوي القدرات الخاصة في المدارس، مشيرين إلي عدم سهولة هذا الدمج، بسبب الأعدادالكبيرة للطلاب، وضرورة احترام الفروقات الفردية، الذي تزيد صعوبته مع زيادة الأعدادا ، مؤكدين علي زيادة الوعي في افترات الأخيرة بصعوبة تعلم هؤلاء الذين يتمتعون بذكاء كبير، ولكنهم لا يجدون الاهتمام في المدارس بشكل صحيح، ذلك لعدم فهم البعض لقدراتهم .

ومن الأمور الهامة التي تناولتها الحلقة النقاشية، ضرورة وعي الأهل وتقبلهم لأهمية أن يتعلم أبنائهم حرفا مختلفة، كل علي حسب قدراته وإمكانياته، حتي لا يفرض عليهم مهرات يصعب عليهم تعلمها، والإشارة إلي توافر منح درجة الدبلومة الفنية في كير من المجالات، والتي يمكن أن يدرس خلالها الطلاب لفترة عامين يتعلمون خلالها حرفا مهمة وتتتاسب مع قدراتهم.

يذكر أن الملتقى يقام تحت رعاية السيد عبد الفتاح السيسي و تستمر فعالياته حتى الإثنين القادم الموافق ٢٢ نوفمبر الحالي ، و تقام دورة هذا العام تحت شعار " سوا نرجع فرحتنا" ، وهي دورة استثنائية ، حيث يلتقي اولادنا، من ذوى القدرات الخاصة، مع فرق مهرجان الفنون والفلكلور الأفرو صيني ، ويقومون بمشاركة الفرق الفنية الأفريقية والصينية والاوروبية، وفرقة دولة الشرف روسيا في العروض التي يقدمونها.

وبهذا تكون مصر هي السباقة في تنفيذ الدمج الفني كما يشهد الحدث هذا العام الاحتفال بمرور ٦٥ عاما علي العلاقات المصرية الصينية.
.ويهدف المهرجان إلي تعزيز مسيرة الدمج الفني والمجتمع لاولادنا ذوي القدرات الخاصة مع أقرانهم من مختلف دول العالم خاصة وأنه الحدث الأول علي مستوى العالم الذي سيعمل علي تحقيق الدمج الدولي.
إضافة إلي استثمار الفعاليات والضيوف المشاركين في نشر صورة إيجابية عن مصرعالميا، بتراثها السياحي والحضاري، والتأكيد علي أنها بلد الأمن والأمان، بإقامة مصر فعاليات في مختلف المناطق السياحية والأثرية إلي جانب الفعاليات التي تجوب شوارع القاهرة بالسيارة المكشوفة، مع التركيز علي أبناء مصر في أفريقيا والذين ستقوم وزارة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج باستضافتهم للتعرف علي أهم ملامح بلدهم

و يقام الملتقي تحت رعاية عدد كبير من الوزارات والجهات الرسمية.

منها وزارة الثقافة، ووزارة السياحة، وزارة الشباب والرياضة ، وزارة التضامن الاجتماعي، وزارة الهجرة وشئون المصريين بالخارج ، وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والمجلس القومي للمرأة، والهيئة المصرية العامة لتنشيط لسياحة، والهيئة العامة لقصور الثقافة، والمركز الثقافي الصيني، والمركز الثقافي الروسي.

أقرأ أيضا – هاتوحشينا| نجوم الفن والإعلام ينعون سهير البابلي بكلمات مؤثرة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.